استشارة حول الشفعة في حالة تعدد المشترين

175 مشاهدة
سُئل يوليو 1، 2015 بواسطة عائشة نكري

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

كتكملة او صيغة اخرى جد ملائمة لسؤال سبق ان طرحناه حول الشفعة في الحالة ما ادا قام المشتري الاول(المشفوع منه) وهو اجنبي  في بيع الحصص المشفوع فيها هده المرة ليس لمشتري اجنبي  اخر بل لاحد من الورثة على الشياع (كأن رجعت الحصص المشفوع فيها الى واحد من اصحابها غير البائع الاول) العملية تمت دائما قبل انقضاء اجل الشفعة.

 طلبنا:

1-هل تصح هده العملية

2- في هده الحالة هل تقام دعوى المطالبة بحق الشفعة 

3-ادا رفعت دعوى الشفعة في هده الحالة من سيصبح المشفوع منه هل المشتري الاول الاجنبي ام المشتري التاني باعتباره واحد من اصحاب الملك على الشياع.

ارجوا ان نكون واضحين في بسط السؤال 

وربما  ستكون هده الاسئلة حاسمة في قضيتنا نرجوا ان تحضى برد موفق لان قضيتنا دخلت في ملرحلة تعرف فيها تسارعا ملموسا للمستجدات وجب معها تحيين وتدقيق المفاهيم كي لانقع في الخطألا قدر الله.  

نشكركم عن تفهمكم

أختكم عائشة نكري

من فضلك سجل دخولك أو قم بتسجيل حساب للإجابة على هذا الإستشارة

إجابة واحدة

تم الرد عليه يوليو 4، 2015 بواسطة أيمن - رجل قانون
عن السؤال الأول سبقت الإجابة عليه.

عن السؤال الثاني نعم يمكن أن تقام دعوى المطالبة بالشفعة.

عن السؤال الثاني يمكن للشفيع الأخذ بالشفعة من أي يد شاء.

استشارات ذات صلة

1 إجابة 126 مشاهدة
1 إجابة 106 مشاهدة
1 إجابة 91 مشاهدة
سُئل يوليو 1، 2015 بواسطة هبة نكري وعائشة نكري
1 إجابة 194 مشاهدة
1 إجابة 515 مشاهدة
...