قيام المسير بتغيير وظيفتي إلى وظيفة أخرى

144 مشاهدة
سُئل أبريل 20 بواسطة Aziz Yassini
السلام عليكم
أنا أشتغل بفندق منذ سنة 2011 كمسؤول عن الحجوزات والاستقبالات وككاتب نقابي لعمال الفندق تفاجأت في هاته الأثناء
 بقيام المسير القانوني للفندق بتكليفي بمهمة أخرى كيدية ألى وهي  
Contrôleur financier des recettes et dépenses de la résidence
والتي هي بعيدة كل البعد عن إختصاصاتي وتكويني ولا أفهم فيها أي شيء مع العلم أن الفندق خاضع لمسطرة التصفية القضائية
فماذا يجب علي أن أفعل في هاته الحالة؟
كما أنه قام بتغيير التوقيت الزمني الذي أشتغل به بحيث أنه كنت أشتغل عادة طيلة أيام الأسبوع من 8 صباحا إلى 4 زوالا ما عدا يوم السبت من 8 صباحا إلى 12 ظهرا ويوم الأحد يوم عطلة
وتغير إلى الإشتغال طيلة الأسبوع مرتين في اليوم من 8 صباحا إلى 12 ظهرا ومن 2 زوالا إلى 6 مساء ماعدا يوم الجمعة يوم عطلة
جزاكم الله خيرا
تحياتي

من فضلك سجل دخولك أو قم بتسجيل حساب للإجابة على هذا الإستشارة

إجابة واحدة

تم الرد عليه أبريل 21 بواسطة دليلك القانوني
قبل جوابك أريد أن أعرف هل تقصد بالمسير القانوني المصفي القضائي الذي عينته المحكمة؟
لأن المقرر قانونا أن التصفية تنهي حياة المقاولة وتتوقف عن العمل ويبدأ المصفي في تصفية أموالها إلا إذا قررت المحكمة أن يستمر  النشاط لمدة محددة تعينها المحكمة ويكون ذلك بطلب من السنديك أو وكيل الملك.
لذا من الضروري أن أعرف هل فعلا المقاولة في حالة تصفية بحكم قضائي وهل قررت المحكمة استمرار المقاولة في نشاطها حتى يتخذ قرار باستمرارك في العمل ونقلك إلى عمل آخر، وهل هناك في حكم التصفية ما يمنح المسير القديم سلطة تسيير المقاولة بعد حكم التصفية، وإن كنت أستبعد هذا الأمر لأنه لا يكون إلا في حالة التسوية القضائية حيث يبقى التسيير بيد المسير القانوني للشركة إلا إذا نزعته منه المحكمة.
جوابك عن هذا السؤال سيوضح الكثير من الأمور.
تم التعليق عليه أبريل 21 بواسطة Aziz Yassini
نعم أقصد بالمسير القانوني المصفي القضائي الذي تم تعيينه من طرف المحكمة التجارية في نونبر 2014
بالفعل المقاولة خاضعة لمسطرة التصفية القضائية وهي مسيرة من طرف المصفي القضائي بحيث أن المسير القديم لا ذخل له في تسيير المؤسسة
تم التعليق عليه أبريل 21 بواسطة دليلك القانوني
لم تجبني على سؤال هل الحكم قضى باستمرار الشركة ( الفندق) بعد التصفية.
فلهذا الجواب أثره على سؤالك والجواب عليه.
تم التعليق عليه أبريل 21 بواسطة Aziz Yassini
نعم قضى باستمرار الشركة ( الفندق)
منذ نونبر 2014
تم التعليق عليه أبريل 21 بواسطة دليلك القانوني
هل انتهت المدة المحددة في الحكم لاستمرار النشاط لأن المفروض أن تكون محددة.
وحتى لا أجعلك تستغرب من سؤالي فإن قصدي أنه إذا انتهت المدة فلا سلطة للمصفي في اتخاذ أي قرارات بالتسيير ومنها تعيينك في عملك الجديد. وبأن عليك أن تطالب بحقوقك التي يخولها لك عقد الشغل والتصريح بها لسنديك التصفية لتمتيعك بالأولوية عند التوزيع.
أنتظر تعقيبك.
تم التعليق عليه أبريل 21 بواسطة Aziz Yassini
لا لم تنتهي بعد لأن إستمرارية النشاط يتم تجديدها كل 6 أشهر
تم التعليق عليه أبريل 21 بواسطة دليلك القانوني
يبدو من جوابك الأخير أن الفندق ليس في وضعية التصفية القضائية وانما يخضع للتسوية القضائية.
لذا سيصلك جوابي على هذا الأساس فأنا بصدد إنجازه.
تم التعليق عليه أبريل 21 بواسطة Aziz Yassini
أرجوك أستاذي بموافاتي بجوابك القدير في قضية تغيير وظيفتي والتوقيت الزمني الذي كنت أعمل عليه كإداري.
وتقبل مني فائق التقدير والاحترام
تم التعليق عليه أبريل 22 بواسطة دليلك القانوني
جوابا على سؤالك فإن المرجع في تحديد حقوقك وواجباتك وحقوق مشغلك وواجباته هو ، إما العقد الرابط بينكما، وإما القانون في حالة سكوت العقد أو عدم وجوده بالمرة.
إذا كان في عقد شغلك ما يحدد مهامك بدقة، وهي المسؤولية عن الحجوزات والاستقبالات وعلى هذا الأساس تم التعاقد، لا سيما إذا كان مبنيا على دبلوم مهني في الفندقة أو ما يشابهه، فإنه ليس من حق مشغلك نقلك إلى عمل آخر يخرج عن اختصاصك إلا برضاك أوتوافقكما، وكل عمل مخالف يعتبر تعسفا في حقك يمكنك رفضه.
إذا لم يكن في عقد عملك شيء من هذا القبيل فإن من حق المسير سواء القديم أو السنديك إذا كان هو من أسندت له مهام التسيير خلال فترة تنفيذ مخطط التسوية اتخاذ جميع التدابير التنظيمية التي تهدف إلى تحسين مردودية العمل، وفي هذا الإطار نصت الفقرة الثانية من المادة 19 من مدونة الشغل على الآتي:
"يحتفظ الأجير المرتبط بعقد شغل غير محدد المدة والذي يتم نقله في إطار الحركة الداخلية داخل المؤسسة أو المقاولة أو مجموعة المقاولات كالشركات القابضة، بنفس الحقوق والمكاسب الناشئة عن عقد شغله وذلك بغض النظر عن المصلحة أو الفرع أو المؤسسة التي يتم تعيينه بها، وعن المهام المسندة إليه ما لم يتفق الطرفان على مزايا أكثر فائدة للأجير. "
إذا كنت لا تعرف المهام الجديدة المسندة إليك ولا تدخل في تكوينك فما عليك سوى إخبار المسير بذلك وإشعاره أن قيامك بهذا النوع من العمل يقتضي إخضاعك لتكوين معين أو تأطيرك من طرف من له خبرة في المجال، ولكن لا يمكنك رفض العمل بصفة صريحة، لأن رب العمل هو الأدرى بتنظيم الشغل داخل مقاولته وبكفاءة موظفيه ومستخدميه، وإذا أصر على إبقائك في المصلحة فليتحمل عواقب المردودية إنما عليك إثبات إخبارك له بكيفية رسمية عن طريق رسالة مضمونة أو بواسطة مفوض قضائي حتى تبقى لديك الحجة في حالة اتهامك يوما ما بعدم الكفاءة واتخاذ ذلك ذريعة للفصل.
أما عن مدة الشغل، فإن المشغل من حقه أيضا إعادة توزيعها ولا يعتبر اشتغال الأجير لمدة طويلة بنظام معين حقا مكتسبا له.
الضمانة الوحيدة التي يعطيها قانون الشغل هو وجوب احترام مدة الشغل القانونية وأي تجاوز فيها يجب اعتباره ساعات إضافية يعوض عنها على هذا الأساس.
لذا فالمطلوب منك فقط حساب عدد ساعات عملك وهل هي داخل النطاق القانوني المنصوص عليه في القانون أو يزيد عليه.
وبالمناسبة فإن مدة الشغل في القطاعات غير الفلاحية هي 44 ساعة في الأسبوع شريطة ألا تتجاوز 10 ساعات في اليوم.
إذا كنت تعمل ضمن هذه الحدود فلا شيء يمكن معاتبة مشغلك عليه.

استشارات ذات صلة

0 إجابة 19 مشاهدة
0 إجابة 43 مشاهدة
0 إجابة 18 مشاهدة
سُئل مايو 1، 2018 بواسطة Hasan Hasson
...