حول عدم تبعيض او تجزيئ الشفعة

172 مشاهدة
سُئل أغسطس 26، 2015 بواسطة عائشة نكري
السلام عليكم ورحة الله تعالى وبركاته

دائما في إطار شروط حق الشفعة وهده المرة فيما يتعلق  بمبدأ عدم تجزيئ  الأخد بها.

وحتى يكون سؤالنا ُثم الجواب عليه أكثر دقة ونجاعة نود لو سمحتم أن نسقط هدا المبدأ عدم تبعيض حق الشفعة  على قضيتنا .

-لقد قتنينا في وقت سابق قبل سنة ، 5 حصص إرثية من أصل 8حصص من عقار على الشياع وهي اللآن (أي 5حصصالتي اشتريناها)في طور تسجيلها بالرسم العقاري.

نود حاليا إضافة(شراء) 1 حصة اخرى(من الثلاث الحصص الباقية) من نفس العقار المشاع ليصبح عدد الحصص التي اشتريناها 6 حصص

سؤالنا

هل تحق الشفعة في  6حصص مجتمعة ام تحق الشفعة متفرقة اي في 5 ثم في 1 حصة  المقتناة أخيرا.علما أن عملية الشراء تمت في أوقات متباعدة.

نرجوا التوضيح ولكم جزيل الشكر.

من فضلك سجل دخولك أو قم بتسجيل حساب للإجابة على هذا الإستشارة

إجابة واحدة

تم الرد عليه أغسطس 28، 2015 بواسطة مستشار قانوني
إذا تم شراء الخمس حصص بعقد واحد فإن مبدأ عدم تبعيض الشفعة معناه أن يتم استشفاع الحصص الخمسة بكاملها، وإذا تعدد الشفعاء ورغبوا هم أيضا في الشفعة فإن كل شفيع لا يحق له الشفعة إلا في حدود نصيبه مع مراعاة حق الأولوية طبعا.

أما إذا تم شراء الخمس حصص بعقود متعددة فإن مبدأ عدم تبعيض الشفعة ليس معناه أخذ الشفعة بالنسبة للعقود جميعها وإنما لكل عقد على حدة بمعنى أنه لا يمكن للشفيع أن يأخذ الشفعة بنسبة حظه في العقد الأول ثم في العقد الثاني وإنما عليه الأخذ بالشفعة في جميع الحصة بالنسبة لكل عقد ، ويمكنه أن يكتفي بعقد دون الآخر وليس في ذلك خرق لمبدأ عدم التبعيض.

نرجو ان يكون الجواب واضحا.
تم التعليق عليه أغسطس 28، 2015 بواسطة عائشة نكري
السلام عليكم ورحة الله تعالى وبركاته
اشكرك جزيل الشكر على النور القيم الدي زودتنا به لقد كان لدينا بالفعل لبس خطير فيما يتعلق بمبدأ تبعيض الشفعة وكنا نظن انه لايجوز تبعيض العقار ولو بعقود متعددة
ادن التبعيض في الشفعة يظل رهين  بطبيعة العقود المبرمة ان كانت واحدة او متعددة حسب فهمي .
في حالتنا هاته بما أن الشراء ثم بعقدين مختلفين فللشفيع اختيار العقد الاول او التاني .
اشكرك مرة اخرى.

استشارات ذات صلة

1 إجابة 145 مشاهدة
سُئل يوليو 1، 2015 بواسطة هبة نكري وعائشة نكري
1 إجابة 312 مشاهدة
1 إجابة 270 مشاهدة
1 إجابة 200 مشاهدة
1 إجابة 368 مشاهدة
...