علاقة بالاستشارة العقارية الحبسية...

100 مشاهدة
سُئل فبراير 17 بواسطة Amin53
اعرض عليكم جديد ما بدى لي
   فبعد تنقيب توصلنا الى حقيقةالعقار المطالب به من طرف ادارة الاوقاف لقد تبين لنا بعد العثور على نظير اراثة ورسم مخارجة منجزة سنة 1936 من طرف اغيار هم اسلاف لنا وبمقتضاها وزعت تلك الارض بينهم بعد ان سجلت وخاطب عليها قاضي التوثيق انذاك
  وقد يكون سبب اقحام مواصفات ارض الحبس على ملكنا الذي بسببه تم تاسيس الرسم العقاري المنازع فيه هو ان والدتنا الوصية والمقدمة علينا انذاك وضعت بين يدي نساخ العدول كل الرسوم التي كانت في حوزة والدنا قصد احصاء المتروك من بينها اراثة جدنا التي عثرنا عليها فقاموا خطئا بنقل حدودها بدل الحدود الحقيقية لارضنا فاعتمدها المحافظ خطئا في تاسيس حق الحبس على ارضنا
   كما عثرنا على رسم شراءوالدنا للارض المعنية مسجل ومخاطب عليه سنة 1928 وخال من اي حبس  
   فالثابت حاليا ان العقار المطالب به من طرف الاحباس هلك واندثر ولم يعد له محل   
    ونحن الان واثقون من عدم توفر الطالبة على اي سند
فالسند اراثة اسلافنا التى تم توزيعها بين الاغيار
      المطلوب
لكون الوثيقة الحبسية لاعلاقة لها بما طالبت به
فهل بامكاننا ان نقدم مقالا مضادا قصد التماس التشطيب عليها واعادة تاسيس الرسم خالصا لنا استنادا للمادة 48 من مدونة الاوقاف التى تنص على امكانية اثبات الحبس بسائر الوسائل الى حين اثبات العكس
هل يلزم ادخال حتى النيابة العامة والمحافظ العقارى ام لا
          وشكرا

من فضلك سجل دخولك أو قم بتسجيل حساب للإجابة على هذا الإستشارة

إجابة واحدة

تم الرد عليه فبراير 17 بواسطة دليلك القانوني
في الاستشارة السابقة، أعتقد أنك لم تنتبه إلى ما أشرت إليك به بخصوص التقييد الوارد بالرسم العقاري والمتعلق بحق الجزاء لفائدة المسجد وأحالتي لك على  المادة 29 من القرار الوزيري لسنة 1915.
وبالتالي فإن سؤالك الحالي حول تقديم طلب التشطيب لا محل له لأنه بكل بساطة ليس هناك مسطرة تسمح بالتشطيب على حق ولد مع التحفيظ، وأن التشطيب يقع على التقييدات التي وردت على الرسم بعد إنشائه، و لأن حق الجزاء لم يقيد بعد إنشاء الرسم وإنما ولد مع ولادة الرسم، وبالتالي فإنه ليس هناك من سبيل سوى اعتباره خطأ يجب تصحيحه في إطار الفصل المذكور وليس المادة 48 من مدونة الأوقاف التي تخاطب الأحباس وموضوعة لمصلحتها وليس لمصلحة الغير.
وانتظر حظك مع المحكمة، لأنني لست واثقا من النتيجة مائة في المائة.
...